جامعة الملك خالد

طلابنا في موسم الاختبارات، حصاد موسم بقطاف ثمار التعب

طلابنا وطالباتنا أنتم الدعامة الأساسية لهذا الوطن وعماده الذي ينهض به, ودرعه الحصين لاستكمال المسير نحو بناء حضارة قويمة. بالجد والاجتهاد والعمل الدؤوب والمثابرة تصبحون ناجحين نافعين لأنفسكم ووطنكم. إن الذين يؤمنون بالعمل والمثابرة لا يستسلمون بسهولة أمام التحديات والمعوقات التي تواجههم ويعملون ليل نهار من أجل إعلاء راية دينهم ووطنهم.يحل بالمجتمع هذه الأيام موسم الاختبارات الدراسية ​أيام حصاد ثمار الجهد لعام كامل, ويشكو الكثير من الطلاب من عدم قدرتهم على المذاكرة وكثرة التوتر مما يؤدي الى عدم تحقيق النتائج المرجوة من الاستذكار، ومايتبعه من استنفار البيوت في الوقوف بِجانب أبنائها ومساعدتِهم لتجاوز الاختبارات بنجاح والحصول على أعلى الدرجات.للمزيد
عربية

الجامعة تستقبل وفد من جمعية المتقاعدين بالرياض

نيابة عن معالي مدير جامعة الملك خالد استقبل وكيل الجامعة للشؤون الأكاديمية والتعليمية الدكتور سعد آل دعجم صباح اليوم الأربعاء الـ9 من شهر محرم الجاري، وفد من جمعية المتقاعدين بالرياض وذلك بضيافة الجامعة في مقرها الرئيسي. حيث رحب آل دعجم في بداية اللقاء بالوفد شاكراً لهم إدراج جامعة الملك خالد ضمن جدول زيارتهم للمنطقة، كما قدم لهم نبذة مختصره عن الجامعة وكلياتها وأقسامها والخدمات المجتمعية التي تقدمها للمجتمع والمنطقة. بدورهم عبر أعضاء الوفد عن سعادتهم بما لاقوه من حسن استقبال وحفاوة، إضافة إلى سعادتهم بما لامسوه من تطور مذهل تحظى به الجامعة في شتى المجالات. كما قدم عدد من أعضاء الوفد عدداً من الاستفسارات التي أجاب عليها وكيل الجامعة تعلقت بالخدمات التي تقدمها الجامعة للمجتمع وللمنطقة ومدى مساهمتها في دعم السياحة بإعتبار عسير وجهة سياحية كبيرة. وفي ختام الزيارة تجول أعضاء الوفد في عدد من الكليات والأقسام بمقر الجامعة الرئيسي (قريقر).
عربية

الجامعة ردا على «عكاظ»: 1658 كادرا سعوديا.. سيزيد مع عودة المبتعثين

أكدت أنها أعلنت عن الوظائف 5 مرات في الصحف جامعة الملك خالد ردا على «عكاظ»: 1658 كادرا سعوديا.. سيزيد مع عودة المبتعثين   أعلنت جامعة الملك خالد في أبها أن لديها 1658 عضو هيئة تدريس من الكوادر الوطنية تسعد بهم، وأن العدد سينمو مع العودة القريبة لمئات من المبتعثين والمبتعثات الذين ابتعثتهم الجامعة؛ لمواصلة دراسة «الدكتوراه» في الداخل والخارج في مختلف التخصصات. وأوضحت في رد بعثه المتحدث باسمها الدكتور عبدالله حامد، على ما نشرته «عكاظ» في 20/12/1439، بعنوان «عدد منهم رفعوا شكوى لهيئة الرقابة والتحقيق وآخرون اتهموها بتعقيد شروط قبول السعوديين - أكاديميون لجامعة الملك خالد: أثبتوا تواريخ إعلان وظائفكم»، أن الجامعة حريصة على استقطاب أبناء الوطن من الأكاديميين المتميزين من حملة «الدكتوراه أو الماجستير». وفيما يلي نص الرد: أود أن أوضح بعض النقاط التي قد تكون مفيدة للقارئ الكريم الذي يريد إكمال رؤية الموضوع من أبعاده الموضوعية الأخرى، بادئا بالإجابة على طلب من وصفته صحيفتكم الكريمة باسم: «المتحدث باسم حملة الدكتوراه السعوديين المعطلين» والذي طالب الجامعة بإثبات تواريخ إعلاناتها الخمسة للوظائف الأكاديمية. وأضاف حامد: «سأتجاوز هنا ألفاظا نسبها التحقيق له من مثل: «اتهم» و«زعمت»! لأقول: إن الجامعة أعلنت هذه الوظائف عبر صحيفة «عكاظ» ثلاث مرات، كما أعلنت عبر صحيفة «الوطن» مرتين، مشيرا إلى أن برنامج «البكالوريوس» قد أوقف في كلية التربية، وهي الكلية التي انصب الحديث في التحقيق على وظائفها، والاتجاه الآن نحو التركيز على «الدراسات العليا» في برامج «الماجستير، والدكتوراه» الموجودة في الكلية حاليا، وهو ما يفترض وجود كوادر علمية تشترطها اللوائح المنظمة، وتفرضها الحاجة إلى جودة المخرجات التعليمية من الجامعة، إلى جانب أن الجامعة قد حولت كل برامجها العلمية في «البكالوريوس» إلى برامج علمية خالصة، غير تربوية. وقال حامد بناء عليه فإنه يتم الاختيار من المتقدمين السعوديين والسعوديات وفق شروط الجامعة، ومتطلباتها النظامية والعلمية، وقد تم استقطاب عدد من حملة الدكتوراه السعوديين خلال السنوات الماضية، ومازال المجال مفتوحا وفق احتياجات الجامعة، وانطباق الشروط على المتقدمين، وهي الشروط التي تراجعها اللجان المختصة باستمرار في الجامعة. وختم متحدث جامعة الملك خالد تعقيبه بالقول، إن الجامعة ومع تقديرها للحالات الشخصية التي وردت في التحقيق إلا أنها تنظر للموضوع وفق مصلحة وطنية علمية، وتؤكد حرصها على استقطاب أبناء الوطن من الأكاديميين المتميزين من حملة «الدكتوراه أو الماجستير»، والذين عين منهم أخيرا 82 مواطنا ومواطنة من حملة الماجستير، والدكتوراه من داخل الجامعة وخارجها، وهناك عدد من الطلبات تدرس حاليا في كليات الجامعة المختلفة، وسيتم تعيين من تنطبق عليهم شروط الجامعة.
عربية

الجامعة تنظم حملة للتبرع بالدم للمرابطين بالحد الجنوبي

انطلقت يوم امس بمحافظة ظهران الجنوب حملة التبرع بالدم للمرابطين بالحد الجنوبي تحت شعار "جنودنا نفديكم بدمائنا " , والتي تنظمها جامعة الملك خالد ممثلة في كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب وتستمر لمدة 3 أيام بالتعاون مع القطاع الصحي ومستشفى المحافظة. وشهدت الحملة إقبالاً ملحوظاً من منسوبي الكلية والجهات الحكومية والعسكرية والمواطنين والمقيمين حيث تجاوز العدد في الساعات الأولى ١٥٠ شخص. وتأتي هذه الحملة انطلاقا من رسالة جامعة الملك خالد المجتمعية وضمن فعالياتها للاحتفال باليوم الوطني الثامن والثمانون للمملكة العربية السعودية. بدوره أوضح عميد كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب الدكتور مسفر أحمد الوادعي بأن الحملة بحمد الله تعالى آتت ثمارها وعكست الولاء والانتماء والإحساس بالمسؤولية تجاه جنودنا البواسل المشاركين في ظل دعم ورعاية معالي مدير الجامعة وتأكيده على المشاركة المجتمعية  
عربية

الجامعة توقع عقد تقديم خدمات استشارية مع الجامعة العربية المفتوحة

وقع معالي مدير جامعة الملك خالد الاستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي اليوم بمكتبه عقد تقديم خدمات استشارية لمدة عامان بين الجامعة والجامعة العربية المفتوحة، والتي مثلها مديرها الدكتور علي بن محمد الشهراني، بحضور عدد من وكلاء الجامعة وعمداءها. بدوره، أوضح عميد معهد البحوث والاستشارات الدكتور عبداللطيف الحديثي أن الجامعة تسعى من خلال هذه الشراكة على تفعيل تعاون حقيقي وجاد ومثمر بين الجهتين في عدد من المجالات سيكون باكورتها اليوم مجال خدمات المجلس العلمي في جامعة الملك خالد للاستفادة من خبرات وقدرات المجلس في دراسات طلبيات الترقية والتعيين لأعضاء هيئة التدريس في الجامعة العربية المفتوحة واستكمال متطلباتها وعرضها على اللجان المختصة واصدار التوصيات حيالها وفق الأنظمة التي تحكم ذلك. وأضاف إن هذه الشراكة ستدعم الحركة التعليمية والتنموية في المنطقة لاسيما وإن الجامعة العربية المفتوحة تسعى لفتح فرع لها في المنطقة في القريب العاجل، مقدما شكره لمعالي مدير الجامعة على حرصه ودعمه ومتابعته لمثل هذه الشراكات ومد جسور التعاون والتفاعل مع مختلف مؤسسات المجتمع .
عربية

لإدارة التعلم Google Classroom الجامعة تتبنى استخدام نظام Google

نيابة عن معالي مدير جامعة الملك خالد الاستاذ الدكتور فالح بن رجا الله السلمي دشن وكيل الجامعة للشؤون الاكاديمية والتعليمية الاستاذ الدكتور سعد بن دعجم مبادرة استخدام أحدث أنظمة إدارة التعلم العالمية (Google Classrooms) المطور من شركة قوقل، والتي تأتي ضمن المبادرات النوعية التي تطلقها عمادة التعلم الالكتروني بالجامعة في سبيل تطوير العملية التعليمية. واوضح وكيل الجامعة للشؤون الاكاديمية والتعليمية الاستاذ الدكتور سعد بن دعجم في كلمته التي القاها إن الجامعة تسعى وفي خطى حثيثة الى استخدام التقنية في التعليم مستقبلا لتوفير خيارات استراتيجية إضافية في أنظمة إدارة التعلم تتوافق مع متطلبات تعليم المستقبل، وتلبية احتياجات الطلاب والطالبات المتجددة كجزء من جهد الجامعة المتواصل في تبني أحدث الطرق العلمية في سبيل تطوير العملية التعليمية. وأكد بن دعجم ان مستقبل التعلم الالكتروني بجامعة الملك خالد في السنوات القادمة سيصل الى مرحلة ومستوى جديد من التكاملية و الاكتمال، مقدما شكره الى معالي مدير الجامعة على رعايته ودعمه المتواصل لكل ما من شانه تطوير العملية التعليمية في الجامعة، والى عمادة التعلم الالكتروني على جهودها في تطوير مهارات التعلم و التدريس الإلكتروني. يشار إلى أن منصة (Google Classrooms) هي نظام تعليم إلكتروني يقوم على مبدأ “التعليم المدمج | Blended learning”، ويحمل العديد من المزايا المهمة والمرتكزة على المرونة وسهولة الاستخدام ودعم الموبايل وحلول الخدمات السحابية بالإضافة إلى تحليل البيانات المتقدمة , والتكامل مع خدمات قوقل الأخرى مثل: اليوتيوب، وتحرير المستندات، والاحصاءات والايميل وإدارة المهام وغيرها.  
عربية

بحضور نائب الأمير الجامعة تطلق ورشة عمل محددات الخطة التنفيذية لمواجهة المخدرات في منطقة عسير

تحت رعاية سمو أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، انطلقت صباح اليوم الـ23 من شهر ذي الحجة الجاري بحضور سمو نائبه الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أعمال ورشة عمل "محددات الخطة التنفيذية لمواجهة ظاهرة المخدرات في منطقة عسير"، وذلك بتنظيم من الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات واستضافة جامعة الملك خالد. حيث عبر سمو نائب أمير منطقة عسير في كلمة ألقاها قبيل انعقاد الورشة عن مدى أهمية وتأثير إقامة هذه الورشة على أوكار ترويج المخدرات والقائمين عليها، وقال:" انه ليوم أسود على تلك الأوكار عند علمهم بإقامة هذا الاجتماع وآخر أمنياتهم أن لا يتحقق هذا الاجتماع والتنسيق وأن تظل جهودنا مبعثرة ففي تبعثرنا قوتهم وفي وحدتنا هزيمتهم" لافتاً إلى أن مروجي المخدرات أعداء بلادنا يعملون بعقلية الجماعة من أوكارهم إلى المهرب إلى المتعاطي، مؤكداً أنه من الأولى أن نعمل نحن بعقلية الجماعة، مشيداً بحضور ومشاركة الجهات المختلفة باختلاف مهامها في سبيل مكافحة المخدرات. كما رحب معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بسمو الأمير تركي بن طلال و أمين اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الدكتور فيصل الشثري والحضور من مختلف الجهات والقطاعات المشاركة في رحاب الجامعة، مؤكداً على اعتزاز الجامعة باستضافة ومشاركة الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات في عملها الجليل والنبيل، لافتاً إلى أن جامعة الملك خالد تسعد بكل جهد علمي ومؤسسي سيقدم في هذه الورشة المباركة، آملاً أن يكون لهذه الورشة الأثر الفاعل بإذن الله في معالجة هذه الآفة ووضع الأسس القادرة على حماية المجتمع منها، شاكراً لسمو أمير المنطقة وسمو نائبه على رعاية هذه الورشة والعمل على إقامتها وإنجاحها. بدوره أكد سعادة الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات في المملكة العربية السعودية الدكتور فيصل الشثري بأن المخدرات تعتبر الخطر الأول في المملكة بإعتبارها منبع الإرهاب والفساد والجرائم الأخلاقية، لافتاً إلى أن أعداء المملكة العربية السعودية يستهدفون أبنائها وجرهم لما يسمى بالخراب العربي والمظاهرات ولم يستطعوا الى ذلك سبيلا، والآن يستهدف هؤلاء الأعداء الوطن في مكمن قوته، مشيراً إلى أن رؤية المملكة الطموحة 2030 بقيادة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز قائمة على الشباب ومن الواجب على قيادات هذا الوطن حماية شبابنا وبناتنا من آفة المخدرات، وأضاف الشثري أنه يجب علينا للقضاء على المخدرات الاعتراف بوجودها أولاً ومحاربتها بشفافية كما يجب على أصحاب الفضيلة القضاة بأن يكون همهم الأول الإصلاح قبل الجزاء، مشيراً إلى أن هناك أحكام بديلة لحماية أبنائنا وإصلاحهم بدلاً من سجن المقبوض عليهم بدون سوابق في قضايا مخدرات بسيطة مع مروجي المخدرات أصحاب السوابق لما يسبب ذلك من تكوين علاقات إجرامية مع مروجين وانتشار لهذه الآفة. كما أوضح بأن هذه الخطة التنفيذية بمشاركة الجهات المعنية ستكون هي الأولى على مستوى المملكة التي تحدد من منطقة عسير وتعمم على بقية مناطق المملكة، شاكراً لسمو نائب أمير منطقة عسير حرصه وحضوره واستماعه لبقية الحضور حتى يتشارك الجميع في وضع خطة ناجحة لمكافحة المخدرات، موصلاً شكره لمعالي مدير جامعة الملك خالد على استضافة الورشة. يذكر أن الورشة تحظى بإشراف ودعم من إمارة منطقة عسير، ومشاركة أكثر من 23 جهة حكومية، خلال الفترة 23 – 24 من الشهر الجاري، متناولة عدة مواضيع أبرزها مناقشة خصائص مشكلة المخدرات على مستوى المنطقة من حيث حجم قضايا المخدرات وحجم المواد المضبوطة، وحجم التعاطي والعوامل التي تؤدي إلى انتشار تعاطي المخدرات، وعدد المودعين في السجون بسبب التعاطي وعلاقة المخدرات بالجريمة، وحقيقة انتشار تعاطي المخدرات بين الطلاب وأيضا العسكريين والموظفين، وعدد وخصائص طالبي علاج الإدمان في المنطقة، والمدن والمحافظات والأماكن التي تنتشر فيها الظاهرة بشكل أكبر، والأدوار التي تقوم بها الأجهزة التنفيذية لمواجهة ظاهرة المخدرات، وأهم الأعمال المتحققة من كل جهاز حكومي في مجال الوقاية ومكافحة المخدرات، وسياسات وآليات العمل الحالية التي توجه الأداء التنفيذي .  
عربية

الجامعة تستضيف ورشة عن الخطة التنفيذية لمواجهة ظاهرة المخدرات بعسير

برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز -أمير منطقة عسير- تستضيف جامعة الملك خالد ورشة بعنوان "محددات الخطة التنفيذية لمواجهة ظاهرة المخدرات من قبل الأجهزة والمؤسسات المعنية في منطقة عسير"، والذي تنظمها  الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بإشراف ودعم من إمارة منطقة عسير، ومشاركة أكثر من 23 جهة حكومية، وذلك خلال الفترة 23 – 24 من الشهر الجاري. وتهدف الورشة إلى التعرف على طبيعة الأدوار المنفذة على مستوى المنطقة لمواجهة ظاهرة المخدرات على كافة المستويات، والتعرف على المعوقات والتحديات التي تحد من فاعلية الأداء وتُعيق تنفيذ السياسات والخطط الاستراتيجية، ومعرفة طبيعة الاحتياج القائم لتجويد وزيادة فاعلية الأداء التنفيذي، ورسم خطة تنفيذية موحدة على مستوى المنطقة لمواجهة ظاهرة المخدرات مما يضمن التكامل والتنسيق والفاعلية. وتتناول الورشة عدة مواضيع أبرزها مناقشة خصائص مشكلة المخدرات على مستوى المنطقة من حيث حجم قضايا المخدرات وحجم المواد المضبوطة، وحجم التعاطي والعوامل التي تؤدي إلى انتشار تعاطي المخدرات، وعدد المودعين في السجون بسبب التعاطي وعلاقة المخدرات بالجريمة، وحقيقة انتشار تعاطي المخدرات بين الطلاب وأيضا العسكريين والموظفين، وعدد وخصائص طالبي علاج الإدمان في المنطقة، والمدن والمحافظات والأماكن التي تنتشر فيها الظاهرة بشكل أكبر، والأدوار التي تقوم بها الأجهزة التنفيذية لمواجهة ظاهرة المخدرات، وأهم الأعمال المتحققة من كل جهاز حكومي في مجال الوقاية ومكافحة المخدرات، وسياسات وآليات العمل الحالية التي توجه الأداء التنفيذي. يشار إلى أن الورشة ستخرج بتقرير مفصل يتضمن كافة البيانات المدخلة ونتائج جلسات ورشة العمل، ومخرجات الاستبيان والملاحظات والمداخلات، فضلاً عن التوصيات، ونموذج العمل المقترح لتجويد العمل التنفيذي لمواجهة ظاهرة المخدرات في منطقة عسير.
عربية

قبول أكثر من 13 ألف طالب وطالبة بالجامعة

أعلنت جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة القبول والتسجيل عن قبول 13247 الف طالب وطالبة في مختلف الكليات والتخصصات بالجامعة للعام الدراسي 1439/1440هـ . وأكد عميد القبول والتسجيل الدكتور عبدالمحسن القرني إن الجامعة سخرت كافة إمكانياتها في تسهيل عملية القبول من بداية التسجيل وحتى استلام الرقم الجامعي، والتي تمت بشكل إلكتروني كامل بنسبة 100% عبر خدمة "أكاديميا " دون أي تدخل بشري، وبكل وضوح وشفافية تحقيقا للعدالة بين المرشحين، واطلاعهم على النسب التي وقف عليها كل تخصص من تخصصات الجامعة، وترشح عليها المتقدمون وفق الشروط والنسب المؤهلة او الموزونة التي حققها الطلاب. وأضاف القرني انه طبق خلال إجراءات القبول كافة الأنظمة واللوائح المعتمدة من مجلس الجامعة وتتوافق مع شروط القبول الجامعي المعتمدة في وزارة التعليم، وتم شغر جميع المقاعد المتاحة في الجامعة، منوها إلى أن القبول لهذا العام شهد ارتفاع ملحوظ في نسب المتقدمين و المتقدمات. واشتملت عملية القبول على ثلاث مراحل، ففي المرحلة الأولى بلغ عدد المقبولين 6435، وفي المرحلة الثانية تم قبول 2934، بينما بلغ عدد المقبولين في المرحلة الثالثة 3878 بأجمالي 13247 طالب وطالبة. وفي السياق ذاته، وحرصا من الجامعة على شغر جميع المقاعد المتبقية وكذلك تحقيق رغبات الطلاب والطالبات فقد عمدت عمادة القبول والتسجيل الى اتاحة خدمة تغير القبول، و التي تتاح لأول مره على مستوى الجامعات السعودية، وهي تمكن الطالب او الطالبة المقبول في الجامعة من تغيير قبوله من تخصص الى اخر في حال كان هناك مقاعد شاغرة بسبب الانسحابات، واتاحة خدمة القبول الفوري للطلاب الغير مقبولين في الجامعة من الاطلاع على المقاعد الشاغرة و الاختيار منها وفق شروط القبول وقد بلغ اجمالي المستفيدين من الخدمتين اكثر من الفين طالب وطالبة.
عربية

اتفاقية تعاون بين جامعة الملك خالد وجامعة الملك سعود

أبرمت جامعة الملك خالد  اتفاقية تعاون في مجال الدراسات العليا مع جامعة الملك سعود، وقد مثل الجامعة في توقيع الاتفاقية معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، فيما مثل جامعة الملك سعود معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر. وتأتي هذه الاتفاقية في ضوء الحراك العلمي والبحثي الذي تشهده جامعة الملك خالد , والتي تطمح من خلاله إلى تعزيز تواجدها المحلي والعالمي من خلال تفعيل شراكاتها العلمية والبحثية مع الجامعات المحلية وكذلك الجامعات العالمية.  وبهذه المناسبة  قدم وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري شكره لمعالي مدير الجامعة على دعمه اللامحدود لتطوير برامج الدراسات العليا والبحث العلمي بالجامعة ، والذي نتج عنه تقدم الجامعة في التصنيفات المحلية والعالمية ,منوها بأن الوكالة تعكف حاليا على إنجاز عدد من مبادرات التعاون الدولي لتطوير برامج الدراسات العليا والبحث العلمي مع عدد من الجامعات العالمية المرموقة.     
عربية