الاختبارات

60 ألف طالب وطالبة يؤدون اختباراتهم بالجامعة.. وإجراءت احترازية عالية للحضورية

المصدر: جامعة الملك خالد – إدارة الإعلام والاتصال تواصل جامعة الملك خالد إجراء الاختبارات الإلكترونية للطلاب والطالبات وكذلك الاختبارات الحضورية في المقررات العملية التي تتطلب الحضور وفق ما أقرته مجالس الأقسام والكليات وسط إجراءات احترازية عالية. ووجه معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بضرورة اتخاذ الإجراءات الاحترازية بالنسبة للاختبارات الحضورية مع تطبيق كافة البروتوكولات الصحية التي أقرتها الجهات ذات العلاقة وتوفير نقاط الفرز البصري والتعقيم في جميع مقرات الجامعة ومبانيها في مدينة أبها وفرع تهامة وكليات المحافظات، وتهيئة جميع الإمكانات اللازمة للطلبة والطالبات لأداء اختباراتهم، وهي الإجراءات التي سبقتها جهود توعوية وحملة تثقيفية. فيما تفقد وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم عددًا من مقرات الاختبارات واطلع على تطبيق الإجراءات الاحترازية، مؤكدًا حرص الجامعة على تطبيق الاحترازات الصحية، حيث عملت الجامعة على عدد من الإجراءات في هذا الاتجاه كجدولة الاختبارات على فترة واحدة في كل يوم وذلك لتطبيق سياسة التباعد بين الطلبة وتمكين الوحدات المعنية في الجامعة من تعقيم القاعات ومرافق الكليات بعد نهاية كل اختبار.  كما تفقدت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات الأستاذة الدكتورة خلود أبوملحة كليات شطر الطالبات والمعامل والمرافق المرتبطة بها واطمأنت على تطبيق الإجراءات الاحترازية وتهيئة الأماكن والأجواء المناسبة التي تساعد على تحقيق نتائج مميزة لطالبات الجامعة. إلى ذلك أبان عميد الدراسات العليا الأستاذ الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أن العمادة أكملت استعداداتها للاختبارات النهائية منذ وقت مبكر لطلاب الدراسات العليا حيث يتم عقد الاختبارات حضورية وفق إجراءات احترازية كما تواصل العمادة بالتنسيق مع الكليات إجراء المناقشات العلمية حيث تمت مناقشة العشرات من الرسائل خلال هذا الفصل عن بعد. من جانبه أوضح عميد القبول والتسجيل الدكتور عبدالمحسن القرني أن العمادة عملت بالتنسيق مع الجهات المعنية في الجامعة على عدد من الإجراءات لضمان سلامة الطلبة ومنها تقييم مقررات الإعداد العام والتي سجل فيها نحو16532 طالبًا وطالبة عن طريق التقويم المستمر، كذلك تم بالتنسيق مع الكليات استثناء عدد من المقررات النظرية والمداخل ذات الأعداد الكبيرة من الطلاب والطالبات وكذلك مقررات الانتساب والتي سجل فيها ما يقارب 41147 طالبًا وطالبة من الحضور والتي يمكن تقييم الطلبة فيها عن بعد وذلك لضمان تطبيق إجراءات السلامة بشكل أفضل، مشيرًا إلى أنه تم تعريف جميع الطلاب والطالبات بمواعيد الاختبارات عن بعد لهذه المقررات منذ وقت مبكر، كما تم التركيز على المقررات التخصصية والأساسية في الاختبارات الحضورية لكل برنامج والتي سجل فيها ما نحو 28194 طالبًا وطالبة والتي يتطلب التقييم فيها أن يكون بشكل حضوري.
عربية

الجامعة تقر آليات العملية التعليمية والاختبارات للفصل الدراسي الحالي

المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال أوضحت جامعة الملك خالد آليات الاختبارات والعملية التعليمية التي تقوم على تنفيذها بعد توجيهات وزارة التعليم الصادرة مؤخرًا، وذلك لتطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس "كورونا المستجد" حرصًا على سلامة الجميع، واستمرارًا للعملية التعليمية. وأكدت الجامعة على استمرار العملية التعليمية بفاعلية وجودة حتى يوم الخميس ٣٠ / ٨ / ١٤٤١هــ وفق التقويم المعتمد من المقام السامي، وفيما يتعلق بالاختبارات الفصلية أكدت الجامعة على استمرار تنفيذ التقويم الفصلي في كلياتها المختلفة بوسيلة أو أكثر بحسب طبيعة الدراسة فيها، وذلك من خلال تقييم الطلاب أثناء سير عملية التعليم عن بعد، أو الاختبارات الإلكترونية عبر البلاك بورد، أو الاختبارات القصيرة المقرونة المتعددة والمتنوعة، وكذلك اختبار الكتاب المفتوح Open book Exam، والاختبارات الشفوية عن طريق أنظمة التعلم الإلكتروني، والعروض التقديمية والمشاركات أثناء المحاضرات في الفصول الافتراضية، إضافة إلى التكليفات والواجبات المنزلية والأنشطة، ومنتديات النقاش Discussion Board، ملف الإنجاز الإلكتروني E – portfolio، والمشاريع العلمية والبحثية، والامتحان بالمنزل Take home exam، على أن يكون مجموع الدرجات للأعمال الفصلية (۸۰) درجة، فيما عدا ما يخص المقررات ذات الطبيعة الخاصة التي تحددها مجالس الأقسام والكليات المعنية، ويتم استخدام نظام إدارة التعلم، أو البريد الإلكتروني الرسمي لعضو هيئة التدريس، لاستلام التقييمات وتقييمها. كذلك أكدت الجامعة اتاحة الكليات المجموع الفصلي للطلاب والطالبات قبل يوم الخميس ٣٠ /٨ /١٤٤١هــ لكي يتخذوا القرار المناسب حيال استمرارهم في المقرر أو الفصل الدراسي من عدمه، موضحة أنه سيتم التعامل مع المقررات التي لا يعقد لها اختبارات فصلية أو نهائية مثل (التدريب الميداني، والتعاوني، وما شابهها) للطالب والطالبة عن الفترة التي قضاها في التدريب، وعن فترة ما بعد التعليق بما يكلف به، أما المقررات التي يعقد لها اختبارات نهائية فقط مثل مشاريع التخرج وما شابهها فيستمر استكمال متطلبات هذه المقررات بالتنسيق مع أستاذ المقرر ويعقد لها اختبار نهائي بالآلية المناسبة لطبيعتها وفق ما يقره مجلس القسم والكلية. وفيما يتعلق بالاختبارات النهائية أوضحت الجامعة عقد الاختبارات والتقييمات النهائية عن طريق نظام التعلم الإلكتروني بداية من 3 رمضان  1441هــ، حسب التقويم الدراسي المعتمد من المقام السامي، وحتى آخر يوم في التقويم ووفق ما يرد للكليات من عمادة القبول والتسجيل، على أن يكون مجموع الاختبار أو التقييم النهائي من الدرجات (٢٠ ) درجة، ويستثنى من ذلك بعض المقررات في الكليات الصحية والتي لها خصوصية معينة، لافتة إلى أن مدة التقييمات أو الاختبارات النهائية الإلكترونية ساعة واحدة لكل اختبار. كما تمت إتاحة الانسحاب عن مقرر، أو عدد من المقررات (لطلاب/ طالبات مرحلتي البكالوريوس ودبلوم كليات المجتمع)، أو الاعتذار عن الاستمرار في دراسة الفصل لجميع الدرجات العلمية، وذلك حتى يوم الخميس ٣٠ /٨ /١٤٤١هـ، وأوضحت الجامعة أن الاعتذار عن هذا الفصل لا يدخل في مدة الدراسة النظامية ولا في احتساب عدد الفصول النظامية في الحصول على المكافآت، لافته إلى أنه سيتم إعفاء الطالب والطالبة من حرمان دخول الاختبار النهائي لكل مقررات هذا الفصل الدراسي، وأن الاحتياج للتقييمات الفصلية يتم قبل بدء التقييمات للاختبارات النهائية. أيضًا أوضحت جامعة الملك خالد أنه سيتم تفعيل خاصية تحليل درجة الطالب في الفصول الماضية بصورة آلية من قبل عمادة القبول والتسجيل بما يخدم معدلهم التراكمي؛ فإن حصل على معدل لهذا الفصل في مقرر ما يساوي أو أعلى من معدله التراكمي فيسجل له تقدير وفق المعتاد، وإن حصل في مقرر ما على أقل من معدله التراكمي فيحسب مجتاز / غير مجتاز  حسب درجته المكتسبة النهائية ولا تدخل في المعدل، مشيرة إلى أن المعدل التراكمي لهذا الفصل الدراسي لا بدخل في احتساب الإنذار الأكاديمي للطالب والطالبة، ويتاح الاختيار للطالب الذي ليس لديه معدل بين رصد تقدير (مجتاز / غير مجتاز) في جميع المقررات المسجلة له، أو احتساب المعدل وفق المعتاد قبل يوم 30/8/1441هــ، ولا يشمل ذلك طلاب المستوى الأول من المسار الصحي بالبرامج المشتركة حيث إن التخصيص يعتمد اعتمادًا كليًّا على المعدل التراكمي للفصلين، ويُمكن الطالب الاعتذار عن مقرر أو أكثر أو الاعتذار عن الفصل الدراسي إن رغب في ذلك، كذلك يتم اعتماد نظام التقديرات لكافة المقررات لطلاب المسار الصحي في البرامج المشتركة، ويُمكن الطالب الانسحاب عن مقرر أو أكثر أو الاعتذار عن الفصل الدراسي إن رغب في ذلك. وحول اختبارات طلاب وطالبات الانتساب بيًنت الجامعة أنه سيتم تكليفهم بأداء اختبار واحد أو ما يكافئه من وسائل التقييم الأخرى لكل مقرر (مثل: الواجبات، اختبارات الكتاب المفتوح open book exam.، التكاليف، والامتحان بالمنزل take home exam.  وغيرها)، على أن تكون درجة الاختبار من ١٠٠ درجة، ويستخدم البريد الإلكتروني الرسمي لعضو هيئة التدريس في استقبال المهام والتكاليف، أو أي وسيلة تراها الكلية، فيما تبدأ اختبارات الانتساب يوم السبت 18 / ٨ / ١٤٤١ هـ، وإذا لم تكن الظروف مُهيأة لطلاب / طالبات الانتساب فيعطى الطالب/ الطالبة تقدير غير مكتمل ويعقد له اختبار بديل لاحقًا وفق الآلية. كذلك حددت الجامعة عددًا من الإجراءات شملت استخدام التقييمات لقياس تحصيل الطلاب في مفاهيم التجارب، وذلك في الشعب العملية ببعض الكليات (العلوم والهندسة والاقتصاد المنزلي وما شابهها)، إضافة إلى التسجيل المسبق لهذه التجارب، كذلك تقدر اللجنة العليا لمتابعة أعمال التعلم الإلكتروني بالجامعة الصعوبات التي تواجهها البرامج النوعية المهارية، مثل: برنامج بكالوريوس الطب والجراحة وغيرها من الكليات الصحية في جانب التدريس والتقويم والصعوبة في إجرائها إلكترونيًّا، في ضوء ما توصلت إليه مجالس الكليات بهذا الخصوص وإمكانية تأجيل عقد الاختبارات بالطرق الاعتيادية بعد استكمال متطلبات التدريب (العملي والسريري).  كما أكدت الجامعة أنها وضمن إجراءاتها الخاصة ستقوم بترحيل الرسوم إلى الفصل التالي بالنسبة للطلبة المعتذرين لهذا الفصل في البرامج المدفوعة الرسوم، معلنة استمرار كلياتها في إجراء مناقشة الرسائل العلمية في الدراسات العليا عن بُعد، ومشيرة إلى أنه سيتاح للكليات اتخاذ ما تراه مناسبًا بشأن تأجيل الاختبار الشامل في مرحلة الدكتوراه، بحيث يُعقد الاختبار في وقت لاحق ووفق الآلية المتاحة، إضافة إلى عرض ما يلزم على المجالس المختصة فيما يخص بعض برامج الدراسات العليا والبت فيها نظرًا لاختلاف طبيعتها.
عربية