بهدف اكتشاف الكفاءات الإدارية - الأمير فيصل بن خالد يشهد توقيع اتفاقية تعاون بين الإمارة والجامعة-

سعيا إلى اكتشاف الكفاءات الإدارية المميزة التي تزخر بها إمارة منطقة عسير في مختلف قطاعاتها، وضرورة إعدادها وتأهيلها وتدريبها وفق أسس علمية وعملية، لتطوير الأداء والرفع بمستوى الخدمات التي تقدمها إمارة المنطقة، شهد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز أمير منطقة عسير صباح اليوم في مكتبه بالإمارة  توقيع اتفاقية تعاون وشراكة بين إمارة منطقة عسير ويمثلها صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة عسير وجامعة الملك خالد ويمثلها معالي مدير الجامعة الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي .

وتهدف الاتفاقية إلى التعاون بين الجهتين انطلاقاً من مسؤوليتهما المشتركة تجاه مجتمع منطقة عسير، وسعياً إلى تحقيق التكامل بين الجهتين للرفع من مستوى البرامج والأنشطة التي تخدم تنمية الإنسان والمكان، وتسهم في التنمية الإدارية في المنطقة عموماً ولمنسوبي الإمارة والأجهزة الحكومية بشكل خاص، إلى جانب متطلبات الأهداف الاستراتيجية لمشروع رؤية المملكة 2030، وأهداف الهيئة العليا لتطوير منطقة عسير التي صدر حديثاً الموافقة الكريمة على إنشائها .

كما تحقق الاتفاقية توظيف إمكانات الجهتين لخدمة الأهداف الاستراتيجية التعليمية والتنموية والتدريبية والثقافية والاقتصادية والاجتماعية في منطقة عسير.

حضر توقيع الاتفاقية سعادة وكيل إمارة منطقة عسير المهندس خالد بن عبدالله الربيعة ووكيل جامعة الملك للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور سعد بن محمد بن دعجم ووكيل الدراسات العليا الدكتور سعد العمري ووكيل التطوير والجودة الدكتور مرزن الشهراني.

باسم عمادة كلية المجتمع للبنات بأبها وكافة منسوباتها نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آلِ سعود حفظه الله ولولي عهده الأمين صاحب السمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله بمناسبة اليوم الوطني ذلك اليوم الذي توحدت فيه جميع أطراف هذه البلاد ورفرفرت فيه راية التوحيد خفاقة ، سائلين المولى عز وجل أن يحفظ بلادنا وأن يديم علينا نعمة الأمن والأمان والرخاء والازدهار في ظل حكومتنا الرشيدة.
نيابة عن معالي مدير جامعة الملك خالد استقبل وكيل الجامعة للشؤون الأكاديمية والتعليمية الدكتور سعد آل دعجم صباح اليوم الأربعاء الـ9 من شهر محرم الجاري، وفد من جمعية المتقاعدين بالرياض وذلك بضيافة الجامعة في مقرها الرئيسي. حيث رحب آل دعجم في بداية اللقاء بالوفد شاكراً لهم إدراج جامعة الملك خالد ضمن جدول زيارتهم للمنطقة، كما قدم لهم نبذة مختصره عن الجامعة وكلياتها وأقسامها والخدمات المجتمعية التي تقدمها للمجتمع والمنطقة. بدورهم عبر أعضاء الوفد عن سعادتهم بما لاقوه من حسن استقبال وحفاوة، إضافة إلى سعادتهم بما لامسوه من تطور مذهل تحظى به الجامعة في شتى المجالات. كما قدم عدد من أعضاء الوفد عدداً من الاستفسارات التي أجاب عليها وكيل الجامعة تعلقت بالخدمات التي تقدمها الجامعة للمجتمع وللمنطقة ومدى مساهمتها في دعم السياحة بإعتبار عسير وجهة سياحية كبيرة. وفي ختام الزيارة تجول أعضاء الوفد في عدد من الكليات والأقسام بمقر الجامعة الرئيسي (قريقر).
أكدت أنها أعلنت عن الوظائف 5 مرات في الصحف جامعة الملك خالد ردا على «عكاظ»: 1658 كادرا سعوديا.. سيزيد مع عودة المبتعثين   أعلنت جامعة الملك خالد في أبها أن لديها 1658 عضو هيئة تدريس من الكوادر الوطنية تسعد بهم، وأن العدد سينمو مع العودة القريبة لمئات من المبتعثين والمبتعثات الذين ابتعثتهم الجامعة؛ لمواصلة دراسة «الدكتوراه» في الداخل والخارج في مختلف التخصصات. وأوضحت في رد بعثه المتحدث باسمها الدكتور عبدالله حامد، على ما نشرته «عكاظ» في 20/12/1439، بعنوان «عدد منهم رفعوا شكوى لهيئة الرقابة والتحقيق وآخرون اتهموها بتعقيد شروط قبول السعوديين - أكاديميون لجامعة الملك خالد: أثبتوا تواريخ إعلان وظائفكم»، أن الجامعة حريصة على استقطاب أبناء الوطن من الأكاديميين المتميزين من حملة «الدكتوراه أو الماجستير». وفيما يلي نص الرد: أود أن أوضح بعض النقاط التي قد تكون مفيدة للقارئ الكريم الذي يريد إكمال رؤية الموضوع من أبعاده الموضوعية الأخرى، بادئا بالإجابة على طلب من وصفته صحيفتكم الكريمة باسم: «المتحدث باسم حملة الدكتوراه السعوديين المعطلين» والذي طالب الجامعة بإثبات تواريخ إعلاناتها الخمسة للوظائف الأكاديمية. وأضاف حامد: «سأتجاوز هنا ألفاظا نسبها التحقيق له من مثل: «اتهم» و«زعمت»! لأقول: إن الجامعة أعلنت هذه الوظائف عبر صحيفة «عكاظ» ثلاث مرات، كما أعلنت عبر صحيفة «الوطن» مرتين، مشيرا إلى أن برنامج «البكالوريوس» قد أوقف في كلية التربية، وهي الكلية التي انصب الحديث في التحقيق على وظائفها، والاتجاه الآن نحو التركيز على «الدراسات العليا» في برامج «الماجستير، والدكتوراه» الموجودة في الكلية حاليا، وهو ما يفترض وجود كوادر علمية تشترطها اللوائح المنظمة، وتفرضها الحاجة إلى جودة المخرجات التعليمية من الجامعة، إلى جانب أن الجامعة قد حولت كل برامجها العلمية في «البكالوريوس» إلى برامج علمية خالصة، غير تربوية. وقال حامد بناء عليه فإنه يتم الاختيار من المتقدمين السعوديين والسعوديات وفق شروط الجامعة، ومتطلباتها النظامية والعلمية، وقد تم استقطاب عدد من حملة الدكتوراه السعوديين خلال السنوات الماضية، ومازال المجال مفتوحا وفق احتياجات الجامعة، وانطباق الشروط على المتقدمين، وهي الشروط التي تراجعها اللجان المختصة باستمرار في الجامعة. وختم متحدث جامعة الملك خالد تعقيبه بالقول، إن الجامعة ومع تقديرها للحالات الشخصية التي وردت في التحقيق إلا أنها تنظر للموضوع وفق مصلحة وطنية علمية، وتؤكد حرصها على استقطاب أبناء الوطن من الأكاديميين المتميزين من حملة «الدكتوراه أو الماجستير»، والذين عين منهم أخيرا 82 مواطنا ومواطنة من حملة الماجستير، والدكتوراه من داخل الجامعة وخارجها، وهناك عدد من الطلبات تدرس حاليا في كليات الجامعة المختلفة، وسيتم تعيين من تنطبق عليهم شروط الجامعة.
انطلقت يوم امس بمحافظة ظهران الجنوب حملة التبرع بالدم للمرابطين بالحد الجنوبي تحت شعار "جنودنا نفديكم بدمائنا " , والتي تنظمها جامعة الملك خالد ممثلة في كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب وتستمر لمدة 3 أيام بالتعاون مع القطاع الصحي ومستشفى المحافظة. وشهدت الحملة إقبالاً ملحوظاً من منسوبي الكلية والجهات الحكومية والعسكرية والمواطنين والمقيمين حيث تجاوز العدد في الساعات الأولى ١٥٠ شخص. وتأتي هذه الحملة انطلاقا من رسالة جامعة الملك خالد المجتمعية وضمن فعالياتها للاحتفال باليوم الوطني الثامن والثمانون للمملكة العربية السعودية. بدوره أوضح عميد كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب الدكتور مسفر أحمد الوادعي بأن الحملة بحمد الله تعالى آتت ثمارها وعكست الولاء والانتماء والإحساس بالمسؤولية تجاه جنودنا البواسل المشاركين في ظل دعم ورعاية معالي مدير الجامعة وتأكيده على المشاركة المجتمعية  
وقع معالي مدير جامعة الملك خالد الاستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي اليوم بمكتبه عقد تقديم خدمات استشارية لمدة عامان بين الجامعة والجامعة العربية المفتوحة، والتي مثلها مديرها الدكتور علي بن محمد الشهراني، بحضور عدد من وكلاء الجامعة وعمداءها. بدوره، أوضح عميد معهد البحوث والاستشارات الدكتور عبداللطيف الحديثي أن الجامعة تسعى من خلال هذه الشراكة على تفعيل تعاون حقيقي وجاد ومثمر بين الجهتين في عدد من المجالات سيكون باكورتها اليوم مجال خدمات المجلس العلمي في جامعة الملك خالد للاستفادة من خبرات وقدرات المجلس في دراسات طلبيات الترقية والتعيين لأعضاء هيئة التدريس في الجامعة العربية المفتوحة واستكمال متطلباتها وعرضها على اللجان المختصة واصدار التوصيات حيالها وفق الأنظمة التي تحكم ذلك. وأضاف إن هذه الشراكة ستدعم الحركة التعليمية والتنموية في المنطقة لاسيما وإن الجامعة العربية المفتوحة تسعى لفتح فرع لها في المنطقة في القريب العاجل، مقدما شكره لمعالي مدير الجامعة على حرصه ودعمه ومتابعته لمثل هذه الشراكات ومد جسور التعاون والتفاعل مع مختلف مؤسسات المجتمع .